الفاسي يقدم منجزات حكومته افتراضيا ومستعملو التويتر يتهكمون عليه

«لقد أصبح التويتو ما» -أي مستعملو التويتر المغاربة- هو الحزب المعارض الأول للحكومة»، بهذه الجملة لخص أحد مستعملي موقع التويتر نتيجة رد فعل زوار هذا الموقع الاجتماعي، والذين شنوا هجوما شرسا على الحملة التي أطلقتها الحكومة مؤخرا لتعداد إنجازاتها، وخصصت لها موقعا على الأنترنت يحمل عنوان «مكاسب».

ولأن أغلب مستعملي التويتر المغاربة يشتغلون في عالم الأنترنت، فقد وجهوا سهام النقد في البداية إلى شكل تصميم الموقع وبساطته، حيث اعتبره العديدون بدائيا وغير مهني، كما تم طرح العديد من الاستفهامات بخصوص الأرقام التي تم تقديمها في الموقع، حيث شبه أحدهم تصميم الموقع بملصق بئيس من سيتكوم أنتجته القناة الأولى، في حين شبهه آخر بخربشات رسم طفل صغير، وتساءل مستعمل آخر حول سبب صرف الدول للملايين من أجل التعريف بمكاسبها بالرغم من أن مستعملي الأنترنت المغاربة هم قلائل مقارنة بعدد السكان.

وبلمسة كوميدية سوداء، قرر مستعملو التويتر تخصيص أول أمس الاثنين لتعداد المكاسب «السلبية» التي حققتها الحكومة المغربية، حيث تفنن التويتريون في سردها بأسلوب فكاهي مس مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، كما تم طرح التساؤل التالي: هل الحملة التي صرفت عليها مبالغ كبيرة من أموال عمومية تدخل في إطار التواصل الحكومي أم هي حملة انتخابية سابقة لأوانها؟

فمن انتشار الحفر في كل شوارع مدينة الدار البيضاء، إلى ارتفاع نسبة وفيات الأطفال والبطالة، وإلقاء القبض على الصحافيين وإغلاق مقرات الصحف، وطرد قناة الجزيرة، والتدخل العنيف للأمن ضد المتظاهرين في مختلف مدن المغرب، إلى الارتفاع الملحوظ في عدد المتسولين بالقرب من إشارات المرور، وإغلاق الباعة المتجولين للطرقات، بالإضافة إلى الإكثار من مفترقات الطرق… وبطبيعة الحال فقد تم التطرق إلى الفشل الذي عرفته الرياضة المغربية في السنوات الأخيرة، والتي غابت عن جل الملتقيات الرياضية العالمية الكبرى، مع تخصيص أربعة مدربين للمنتخب المغربي في سابقة تاريخية، بالإضافة إلى تردي الخدمات الإدارية، وتفشي المحسوبية في التوظيف، ومنح امتيازات للشركات الكبرى، في حين اعتبر أحد المشاركين أن حكومة عباس الفاسي هي أول حكومة تتعاقد مع ملك الموت عندما تعهدت بخفض نسبة الوفيات، نفس الشخص تهكم بالقول إن الحكومة تعتبر إعطاء انطلاق مشروع معين مكسبا، فيما اعتبر جانب آخر من مستعملي التويتر المغاربة أن أهم منجزات الحكومة حاليا هي فتحها الباب أمام المهرجانات وصرف الأموال لجلب فنانين كلفوا ملايين الدراهم، مثل شكيرا وفيفتي سنت، في الوقت الذي يتم فيه إهمال قطاعات حيوية مثل التعليم والصحة.

أما بعض الظرفاء فقد اعتبروا أن أهم مكسب لحكومة عباس الفاسي هو أنها ساهمت بوزيرين، هما منصف بلخياط وأحمد رضا الشامي، في عالم التويتر، في حين اعتبر آخر أن أهم ما قامت به الحكومة هو قطع التيار الكهربائي عن العاصمة الاقتصادية للبلاد لمدة ثلاثة أيام.

Publicités

5 Réponses

  1. شبه أحدهم تصميم الموقع بملصق بئيس من سيتكوم أنتجته القناة الأولى، في حين شبهه آخر بخربشات رسم طفل صغير، وتساءل مستعمل آخر حول سبب صرف الدول للملايين من أجل التعريف بمكاسبها بالرغم من أن مستعملي الأنترنت المغاربة هم قلائل مقارنة بعدد السكان.hadi meziana

  2. هاد « التويتو ما » عندك واعرة ملّي فرقتي « التو » مع « الما » جات بحال شي « شيءً ما » ههه

  3. […] Feryate writes [Ar]: «لقد أصبح التويتو ما» -أي مستعملو التويتر المغاربة- […]

  4. […] Feryate skriver [Ar]: «لقد أصبح التويتو ما» -أي مستعملو التويتر المغاربة- […]

  5. […] Feryate shkruan [arabisht]: «لقد أصبح التويتو ما» -أي مستعملو التويتر […]

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s

%d blogueurs aiment cette page :